موضوعات الموقع

 

الصفحة الرئيسية

طيور الحب فى الطبيعة

انواع طيور الحب

تربية طيور الحب

تزاوج طيور الحب

تفريخ طيور الحب

غذاء طيور الحب

تركيب الالوان E

تدريب طيور الحب

اقفاص واعشاش طيور الحب

ارشادات هامة لمربى طيور الحب

اسئلة شائعة لدى مربى طيور الحب

الطيور المعروضه للبيع

 

موضوعات بأقلام اصحابها

 

التشريح الداخلى والخارجى لطيور الحب

الصفات الوراثيه لألوان طيور الحب

الصفات اللونية المرتبطة بالجنس

 

اضف الموقع الى المفضلة

 

 

تربية طيور الحب

 

   بدايه ارحب بهواه ومحبى طيور الحب ، ويسعدنى ان اضع هذه المعلومات عن طيور الحب واعتقد انها تهم هواه ومربى طيور الحب وهى  عباره عن بحث كامل عن طيور الحب ومن واقع خبرتى الخاصه بتربيه هذه الطيور والتى امتدت الى سنوات طويله ، معلومات حقيقيه قمت بالتوصل اليها من واقع الخبره الخاصه والعمليه ، محاولا الاجابه عن معظم التساؤلات التى تهم الهواه والمربيين لهذا النوع من الطيور ، محاولا فى هذا الجزء ان اوضح معظم الجوانب فى حياه هذه الطيور من حيث كيفيه اختيار الطيور والغذاء وكيفيه التربيه وخلافه ، راجيا ان افيد الهواه والمربيين والمحبيين لهذا النوع الجميل والفريد من الطيور ، وسيكون الحديث بسيطا بحيث يستطيع اى مبتدىء لتلك الهواية ان يتعلم بسهولة وببساطه كيفية التعامل مع تلك الطيور .

بداية سنتكلم عن 

- فصيله الفيشر

- فصيله الروز  ROSEICOLLIS

وسأقوم بتقديم شرح بكيفيه تربيه طيور الحب  

اولا : كيفية  اختيار الطيور المناسبه للتربيه :

1- يفضل اختيار الطيور الصغيرة السن ( السن يتراوح مابين شهرين ونصف الى ثلاث شهور ) لكى يتم تربيتها من البدايه ، وهذا يضمن للمربى والهاوى ان تكون الطيور فى بدايه حياتها ، وبالتالى يكون على علم بكل تطور لها اثناء دوره حياتها ، كما يجب ايضا اختيار الطيور من مصدر موثوق فيه ، وذلك بحيث يضمن المربى خلوها من ايه امراض وايضا يضمن اصولها ، ويراعى دائما عند اختيار الطيور ان تكون بصحه جيده ، وذات حيويه واضحه ، وان يكون ريش الطائر سليما وكاملا ، هذا بالاضافه الى متابعه نشاط الطائر وحركته فى القفص وخاصه فى الفتره الاولى لأحضاره ، كما ينبغى عليه عزل ايه طيور تظهر عليها اعراض ايه امراض بعيدا عن الطيور الاخرى حتى لاتكون مصابه بأمراض معديه فتقوم بنقل العدوى الى باقى الطيور .

2- بعد اختيار الطيور الصغيره والجيده والمناسبه بغرض التربيه يتم وضعها فى سلاكه او قفص واسع وكبير بحيث تستطيع ان تتحرك بحريه وانطلاق ، وتبدأ تغذيتها بطريقه جيده وخاصه انها تكون صغيره السن ، ويعتبر الغذاء الجيد بالنسبه لها فى هذه المرحله هام جدا ، بمعنى انه الاساس الذى سيستمر عليه الطائر فيما بعد وطوال حياته ، وذلك نظرا لما يمثله الغذاء الجيد فى البدايه من اهميه بالنسبه للطيور الصغيره السن .

ثانيا : غذاء طائر الحب :

يعتمد الغذاء الجيد بالنسبه للطيور عامه والصغيره خاصه على التنوع ، بمعنى انه من المعروف ان  الغذاء الرئيسى بالنسبه لطيور الحب هو من الحبوب ( فلارس – دنيبه – بنيكام – لب عباد الشمس ) ويراعى عند خلط هذه الحبوب جميعا ان تكون النسب مناسبه من كل نوع نسبه الى النوع الاخر ، بمعنى انه مثلا من المعروف ان حبوب الفلارس تعتبر من الحبوب المرتفعه القيمه الغذائيه ولكن ليس معنى هذا ان تكون الغذاء الرئيسى للطائر ، وذلك نظرا لما يمكن ان تسببه من اخطار بالنسبه للطائر ، حيث ان حبوب الفلارس تسبب سمنه شديده للطائر بعد وقت من استعمالها بكميات زائده عن الحد المسموح به ، وقد تؤدى فى النهايه الى مايعرف بتلييس الطائر ، وهو عباره عن تكون دهون كثيره فى جسم الطائر وخاصه فى المنطقه التى اسفل البطن ، مما يؤدى الى اعاقه الانثى عن وضع البيض ، وهذا مالانريده بالنسبه لطيورنا بالطبع .

   لذلك يجب على المربى ان يراعى اثناء عمل خلطه الغذاء الرئيسيه بالنسبه للطيور ان تكون الكميات بالترتيب الاتى :

1- الكميه الاكبر تكون لحبوب الدنيبه ، ثم تليها حبوب البنيكام ( ويمكن فى فصل الشتاء ان تكون مساويه للدنيبه ) حيث ان الدنيبه تفيد الطائر وتمد جسمه بالحراره ، ثم تليها مباشره حبوب الفلارس ، اى ان الفلارس تكون اقل من جميع الحبوب الموجوده فى الخلطه ، وبالنسبه للب عباد الشمس وعلى الرغم من عدم تفضيلى الشخصى له الا ان المربى يمكنه وضع اناء صغير به بعض لب عباد الشمس كنوع من التغيير امام الطيور .

2- بالاضافه الى الحبوب الجافه وهى الحبوب والتى سبق الاشاره اليها ، فأنه يجب على المربى ان يمد الطيور ببعض الوجبات الطريه مثل الخس والجرجير والبرسيم والجزر والفجل ، فكل هذه الخضروات تمثل غذاء جيدا وفعالا ويحتاجه الطائر سواء الطيور الصغيره او الكبيره على حد سواء ، وبالطبع انا لااقصد ان يتم وضع جميع الخضروات السابقه مرة واحده امام الطائر ، انما اقصد انه يتم التنويع فى هذه الانواع حيث يتم مره وضع خس ومره جرجير ….. وهكذا ، كما يمكن ايضا استخدام بعض انواع الخضراوات مثل الفاصوليا والبسله والجزر وكذلك البطاطا ، اذ انها كلها تعتبر مفيده بالنسبه للطيور .

3- اضافه الى ماسبق يوجد عنصر هام اخر بالنسبه للطائر وهو البروتين ، اذ ان هذه الطيور فى الطبيعه تتغذى على نوع من انواع الديدان ، يمده بالبروتين اللازم له ، وبالطبع فأن هذا النوع من الغذاء غير متوفر لدى المربيين ، ولكن يتم الاستعاضه عنه بنوع اخر من الغذاء وهو البيض المسلوق والمهرووس والمضاف اليه بقسماط مطحون ، ويتم خلطه جيدا ويوضع فى اناء صغير امام الطيور ، وهذا يعتبر بروتين جيد بالنسبه للطيور وخاصه فى فتره وضع البيض واطعام الافرخ الصغيره كما سيأتى بالتفصيل فى الجزء الخاص بتفريخ طيور الحب .  

 

 

    ثالثا : مرحله نمو وبلوغ الطيور :  

1- بعد ان تصل الطيور الى عمر 5 او 6 اشهر تقريبا تبدأ مرحله جديده فى حياتها ، وهى مرحلة البلوغ ، الا انه تصل الى مرحله البلوغ كامله فى عمر 10 اشهر تقريبا ،  ونظرا لصعوبه التعرف على الذكر والانثى نوعا ما فى طيور الحب فى هذه السن الا ان هناك بعض العلامات التى قد تفيد فى التفرقه بينهم مثل :

- رأس الذكر تكون اصغر قليلا من رأس الانثى .

- يكون جسم الذكر نحيف بعض الشىء بينما الانثى تكون ذات جسم ملىء بعض الشىء .

 - يوجد اسفل بطن الطائر عظمتين بينهما مسافه تتسع لوضع اصبع ، وتكون هذه المسافه فى الذكر ضيقه بينما فى الانثى تكون واسعه بعض الشىء .

وبالاضافه الى ماسبق فأنه يجب فى هذه المرحله بالذات ان يقوم المربى بمتابعه طيوره جيدا ، حيث سيلاحظ تجاوب بين بعض الطيور وبعضها البعض ويعنى هذا بدايه اختيار الذكر للانثى ، وسيظهر ذلك جليا امامه من خلال المداعبات واللعب الذى يحدث بين الطيور وبعضها البعض ، ومن خلاله يستطيع التعرف على الطيور المتألفه فيما بينهم ، واكرر انه يجب عليه المتابعه الجيده لهذا الموضوع نظرا لما سوف يترتب عليه من احداث بعد ذلك .  

2- بعد ان يتأكد المربى من اختيار الذكور للاناث والتوافق بينهم تأتى ، مرحله جديده فى حياه الطائر  وهى مرحله التزاوج بين الطيور وبعضها البعض والتى تستلزم بعض الامور والتى تم شرحها فى الجزء الخاص بتفريخ طيور الحب .

3- بعد ان تبدأ الطيور فى التألف مع بعضها البعض يتم نقل كل زوج من الطيور الى قفص بمفرده حتى يتم الاستعداد للتزاوج بين الذكر والانثى ، وهنا يجب اذكر المربى بأنه يجب عليه ان يختار اقفاص مناسبه للطيور من حيث المساحه ، اى  تكون ذات حجم مناسب و لاتكون صغيره الحجم حتى لايشعر الطائر فيها بالضيق مما ينعكس على حالته النفسيه .

   ويجب ايضا على المربى ان يختار الماده المناسبه المستخدمه فى صناعه  القفص ، وتعتبر الاقفاص المصنوعه من السلك من افضل الخامات المناسبه لتربيه الطيور ، حيث ان الاقفاص الخشبيه لاتصلح نظرا لقيام الطائر بأكل الخشب وكسره مما يعرضها للطيران ، وهى افضل من  الاقفاص المصنوعه من الخشب حيث ان الحشرات تفضل الاقامه فى الاقفاص المصنوعه من الخشب ، ويعتبر عمرها قصير نسبيا مقارنا بالاقفاص المصنوعه من السلك .

 يجب ان اوضح ان هناك من المربيين مايفضل التربيه فى اقفاص ومن يفضل التربيه فى سلاكات ، وهنا ارجو ان تسمحوا لى بعمل مقارنه بسيطه بين التربيه والتفريخ فى الاقفاص والتربيه والتفريخ فى السلاكات وعلى الهاوى ان يختار مايناسبه :  

   من المعروف عن طيور الحب انها كلما كبرت كلما ازدادت طبيعتها شراسه ، والتربيه فى اقفاص منفصله تمنع وقوع ايه خسائر بين الطيور وبعضها البعض ، وخاصه اذا كان هناك افرخ صغيره ، فأن خروج هذه الافرخ فى بدايه فطامها من العش الى الخارج يعرضها لمخاطر كبيره من باقى الطيور الموجوده فى السلاكه .

   فى بعض الاحيان هناك بعض الطيور مع افرخ والبعض الاخر يرقد على بيض ، مما يتطلب نظام غذائى مختلف لكل منهما ، فأذا كان المربى يقوم بالتربيه فى اقفاص يمكنه وضع الغذاء المناسب للطيور التى معها افرخ صغيره ، وايضا للطيور التى معها بيض سواء كان ذلك من خلال زياده فى كميه الفلارس او وضع بيض ببقسماط او خلافه ، بينما اذا كان المربى يقوم بالتربيه فى السلاكه فأنه لايستطيع ان يفعل ذلك ، فأن الطيور الموجوده كلها فى السلاكه تأكل من اناء واحد ، بمعنى ان الطيور التى تكون معها افرخ صغيره مثلا تحتاج الى كميات ونوعيات اخرى من الطعام ، ولكن من المؤكد انها لن تستطيع الحصول عليه اذا كانت فى سلاكه

 

   

   ايضا من مزايا التربيه فى اقفاص منفصله ، انه فى حاله وفاه ذكر او انثى او طيران احداها من القفص ، فأنه يكون من السهل على المربى فى هذه الحاله معرفه الطائر الذى فقد او مات ، مما يسهل معه معرفه الطائر المتبقى ، فيمكنه فى هذه الحاله احضار الطائر الجديد له ، ويبدأ فى عمليه التزاوج بينهم ، بينما فى السلاكه فأن الموضوع يكون اصعب بكثير ، بحيث ان المربى من البدايه يصعب عليه معرفه الطائر الذى مات ، هل هو الذكر ام الانثى ، واذا كان الذكر ، اين انثاه فى السلاكه ، أى ان المربى يدخل فى دوامه صعبه نوعا ما وخاصه اذا كان يوجد بالسلاكه كميه كبيره من الطيور ، وبعد ذلك يجد المربى ايضا صعوبه فى كيفيه تزويج الطائر الوحيد فى السلاكه ، وهنا ارد على من يقول ان تربيه الطيور فى السلاكه اسهل من التربيه فى اقفاص بشرط وضع الطيور كلها فى سن صغيره فى البدايه ، وهذا معناه بالطبع انه لايمكننى ان اضع طائر جديد بدلا من الطائر الذى مات او طار ، لانه فى هذه الحاله سيعتبر دخيل على مجموعه الطيور الموجوده سابقا ، مما سيعرضه للخطر ، اذن ماذا يمكن ان يفعل المربى فى هذه الحاله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ .

   ولهذا فأنى اود ان اقول انه   من وجهه نظرى الشخصيه ومن واقع خبرتى العمليه فى مجال تربيه طيور الفيشر ، فأنا اعتقد ان تربيه طيور الفيشر فى اقفاص هى افضل طرق التربيه ، وللعلم فأنها الطريقه المتبعه فى معظم المزارع الاروبيه الكبرى فى الخارج وذلك كما رأيتها ،  ولكن واحقاقا للحق اود ان اؤكد بأن تربيه الطيور فى سلاكات تعتبر اسهل بكثير من التربيه فى اقفاص وذلك فى شىء واحد وهو  فى حاله وجود كميات كبيره يقوم الهاوى بتربيتها ، وذلك نظرا لما تتطلبه الاقفاص من خدمه دائمه ومستمره سواء من حيث وضع الطعام والماء و التنظيف لكل قفص على حده ، وهذا حقيقه مالا تحتاجه التربيه فى السلاكه .  

 

 

الطيور المعروضة للبيع ( انتاج شخصى )

 

الاتصال بصاحب الموقع

 

 Copyright 2010 © lovebirdsfans.arabblogs.com